Community/المنتدى العام النقاش العام لكل ما يتعلق بكونكر أون لاين

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-01-2011, 11:24 AM   #1
Vivian
مشرف عام
 
الصورة الرمزية Vivian
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 163
معدل تقييم المستوى: 65133
Vivian has a reputation beyond reputeVivian has a reputation beyond reputeVivian has a reputation beyond reputeVivian has a reputation beyond reputeVivian has a reputation beyond reputeVivian has a reputation beyond reputeVivian has a reputation beyond reputeVivian has a reputation beyond reputeVivian has a reputation beyond reputeVivian has a reputation beyond reputeVivian has a reputation beyond repute
افتراضي مشاركة المرح و الفرح عن شهر رمضان الكريم معنا

كما نعلم، شهر رمضان المبارك من أهم شهور السنة عند العرب و المسلمين. و من هذا المنطلق، قهر أونلاين بصدد عقد نقاش مفتوح عن الشهر الكريم. يستطيع اللاعبون التحدث عن أي شيىء بخصوص شهر رمضان الكريم، مثل أصل شهر رمضان، مظاهر الاحتفال به، و جهة نظرك الخاصة عن شهر رمضان، أو حتى عن خططكـ و ما تقوم بعد الإفطار، و غير ذلكـ. إنه حوار مفتوح يحمل عنوان ’رمضان‘، تشاركوا الآراء معاً عن شهر رمضان الكريم!



اسم الحدث: حوار مفتوح عن شهر رمضان الكريم

زمن الحدث : 1 أغسطس- 31 أغسطس

جائزة الحدث: سيتم اختيار 20 فائز سعيد الحظ عشوائيا من المشاركين في الحوار، و منح كل واحد منهم 100 CPs!

تنبيه:
1. سيتم اصدار الجائزة في حساب اللاعب مباشرة هذه المرة. و من ثم، يرجى تذكر كتابة اسم الشخصية و اسم السيرفر بعد مشاركتك للمتابعة!
2. لا تضمن بمشاركتك أي مواد اباحية/للبالغين، كراهية او تحريض على العنف، اراء او اقتراحات عنصرية، او التحيز لاي عرق ، فرد او جماعة، اهانة، فحش، نبرة تحقير، أو تضمين اية ألفاظ نابية.

و كل عام و انتم بخير
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg 91See_zhaiyue.jpg‏ (3.4 كيلوبايت, المشاهدات 316)
__________________
Vivian غير متواجد حالياً  
قديم 08-01-2011, 11:52 AM   #2
a7mmd2010
قهر نشيط
 
الصورة الرمزية a7mmd2010
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: (•̪●) on Mars
المشاركات: 953
معدل تقييم المستوى: 194694
a7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond repute
افتراضي

انتظروا مشاركتي
__________________
أمحي كل ذنوبك في دقيقتين ما بتكفلك شئ

http://www.ouarsenis.com/2minutes.htm

اربح مليوون حسنة اكيد انت محتاجهم

http://www.blncyah.com/mlion.htm

Facebook Account
FB.com/Ahmad.NaBiL11

معتزل كونكر


الهوية : DaNgeRouS
السيرفر : المريخ
a7mmd2010 غير متواجد حالياً  
قديم 08-01-2011, 11:56 AM   #3
a7mmd2010
قهر نشيط
 
الصورة الرمزية a7mmd2010
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: (•̪●) on Mars
المشاركات: 953
معدل تقييم المستوى: 194694
a7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond reputea7mmd2010 has a reputation beyond repute
افتراضي

الحمد لله رب العالمين وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله - صلى الله عليه وسلم وعلى آله وأصحابه أجمعين وبعد:

فقد كان سلفنا الصالح من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم والتابعين لهم بإحسان يهتمون بشهر رمضان ويفرحون بقدومه، كانوا يدعون الله أن يبلغهم رمضان ثم يدعونه أن يتقبله منهم، كانوا يصومون أيامه ويحفظون صيامهم عما يبطله أو ينقصه من اللغو واللهو واللعب والغيبة والنميمة والكذب، وكانوا يحيون لياليه بالقيام وتلاوة القرآن، كانوا يتعاهدون فيه الفقراء والمساكين بالصدقة والإحسان وإطعام الطعام وتفطير الصوام، كانوا يجاهدون فيه أنفسهم بطاعة الله ويجاهدون أعداء الإسلام في سبيل الله لتكون كلمة الله هي العليا ويكون الدين كله لله فقد كانت غزوة بدر الكبرى التي انتصر فيها المسلمون على عدوهم في اليوم السابع عشر من رمضان، وكانت غزوة فتح مكة في عشرين من رمضان حيث دخل الناس في دين الله أفواجا وأصبحت مكة دار إسلام.

فليس شهر رمضان شهر خمول ونوم وكسل كما يظنه بعض الناس ولكنه شهر جهاد وعبادة وعمل لذا ينبغي لنا أن نستقبله بالفرح والسرور والحفاوة والتكرم، وكيف لا نكون كذلك في شهر اختاره الله لفريضة الصيام ومشروعية القيام وإنزال القرآن الكريم لهداية الناس وإخراجهم من الظلمات إلى النور، وكيف لا نفرح بشهر تفتح فيه أبواب الجنة وتغلق فيه أبواب النار وتغل فيه الشياطين وتضاعف فيه الحسنات وترفع الدرجات وتغفر الخطايا والسيئات.

ينبغي لنا أن ننتهز فرصة الحياة والصحة والشباب فنعمرها بطاعة الله وحسن عبادته وأن ننتهز فرصة قدوم هذا الشهر الكريم فنجدد العهد مع الله تعالى على التوبة الصادقة في جميع الأوقات من جميع الذنوب والسيئات، وأن نلتزم بطاعة الله تعالى مدى الحياة بامتثال أوامره واجتناب نواهيه لنكون من الفائزين { يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ }. وصدق الله العظيم إذ يقول: { وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا }.

وأن نحافظ على فعل الواجبات والمستحبات وترك المحرمات والمكروهات في رمضان وغيره عملا بقول الله تعالى: { وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ } أي حتى تموت وقوله تعالى: { قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ لَا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ }.

ينبغي أن نستقبل هذا الشهر الكريم بالعزيمة الصادقة على صيامه وقيامه إيمانا واحتسابا لا تقليدا وتبعية للآخرين، وأن تصوم جوارحنا عن الآثام من الكلام المحرم والنظر المحرم والاستماع المحرم والأكل والشرب المحرم لنفوز بالمغفرة والعتق من النار.

ينبغي لنا أن نحافظ على آداب الصيام من تأخير السحور إلى آخر جزء من الليل وتعجيل الفطر إذا تحققنا غروب الشمس والزيادة في أعمال الخير وأن يقول الصائم إذا شتم "إني صائم" فلا يسب من سبه ولا يقابل السيئة بمثلها بل يقابلها بالكلمة التي هي أحسن ليتم صومه ويقبل عمله.

يجب علينا الإخلاص لله عز وجل في صلاتنا وصيامنا وجميع أعمالنا فإن الله تعالى لا يقبل من العمل إلا ما كان صالحا وابتغي به وجهه، والعمل الصالح هو الخالص لله الموافق لسنة رسوله صلى الله عليه وسلم.

ينبغي للمسلم أن يحافظ على صلاة التراويح وهي قيام رمضان اقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه وخلفائه الراشدين واحتسابا للأجر والثواب المرتب عليها. قال صلى الله عليه وسلم: « من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه » متفق عليه. وأن يقوم المصلي مع الإمام حتى ينتهي ليكتب له قيام ليلة لحديث أبي ذر الذي رواه أحمد والترمذي وصححه.

وأن يحيي ليالي العشر الأواخر من رمضان بالصلاة وقراءة القرآن والذكر والدعاء والاستغفار اتباعا للسنة وطلبا لليلة القدر التي هي خير من ألف شهر - ثلاث وثمانين سنة وأربعة أشهر - وهي الليلة المباركة التي شرفها الله بإنزال القرآن فيها وتنزل الملائكة والروح فيها، وهي الليلة التي من قامها إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه، وهي محصورة في العشر الأواخر من رمضان فينبغي للمسلم أن يجتهد في كل ليلة منها بالصلاة والتوبة والذكر والدعاء والاستغفار وسؤال الجنة والنجاة من النار لعل الله أن يتقبل منا ويتوب علينا ويدخلنا الجنة وينجينا من النار ووالدينا والمسلمين، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر الأواخر من رمضان أحيا ليله وشد مئزره وأيقظ أهله ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم أسوة حسنة، وشد المئزر فسر باعتزال النساء وفسر بالتشمير في العبادة. وكان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف في العشر الأواخر من رمضان والمعتكف ممنوع من قرب النساء.

وينبغي للمسلم الصائم أن يحافظ على تلاوة القرآن الكريم في رمضان وغيره بتدبر وتفكر ليكون حجة له عند ربه وشفيعا له يوم القيامة وقد تكفل الله لمن قرأ القرآن وعمل بما فيه أن لا يضل في الدنيا ولا يشقى في الآخرة بقوله تعالى: { فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى }.

وينبغي أن يتدارس القرآن مع غيره ليفوزوا بالكرامات الأربع التي أخبر بها رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله: « وما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله في من عنده » رواه مسلم.

وينبغي للمسلم أن يلح على الله بالدعاء والاستغفار بالليل والنهار في حال صيامه وعند سحوره فقد ثبت في الحديث الصحيح أن الله تعالى ينزل إلى السماء الدنيا كل ليلة حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول: « من يدعوني فأستجيب له من يسألني فأعطيه من يستغفرني فاغفر له »، حتى يطلع الفجر رواه مسلم في صحيحه.

وورد الحث على الدعاء في حال الصيام وعند الإفطار وأن من الدعوات المستجابة دعاء الصائم حتى يفطر أو حين يفطر وقد أمر الله بالدعاء وتكفل بالإجابة { وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ } [غافر:60].

وينبغي للمسلم أن يحفظ أوقات حياته القصيرة المحدودة، فيما ينفعه من عبادة ربه المتنوعة القاصرة، والمتعدية ويصونها عما يضره في دينه ودنياه وآخرته وخصوصا أوقات شهر رمضان الشريفة الفاضلة التي لا تعوض ولا تقدر بثمن وهي شاهدة للطائعين بطاعاتهم وشاهدة على العاصين والغافلين بمعاصيهم وغفلاتهم.

وينبغي تنظيم الوقت بدقة لئلا يضيع منه شيء بدون عمل وفائدة فإنك مسئول عن أوقاتك ومحاسب عليها ومجزي على ما عملت فيها.

تنظيم الوقت

ويسرني أن أتحف القارئ الكريم برسم خطة مختصرة لتنظيم أوقات هذا الشهر الكريم، ولعلها أن يقاس عليها ما سواها من شهور الحياة القصيرة فينبغي للمسلم إذا صلى الفجر أن يجلس في المسجد يقرأ القرآن الكريم وأذكار الصباح ويذكر الله تعالى حتى تطلع الشمس وبعد طلوعها بحوالي ربع ساعة أي بعد خروج وقت النهي يصلي ركعتين أو ما شاء الله ليفوز بأجر حجة وعمرة تامة كما في الحديث الذي رواه الترمذي وحسنه.

ولنا في رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وأصحابه الكرام أسوة حسنة فقد كانوا إذا صلوا الفجر جلسوا في المسجد يذكرون الله تعالى حتى تطلع الشمس، ويلاحظ أن المسلم إذا جلس في مصلاه لا يزال في صلاة وعبادة كما وردت السنة بذلك وبعد ذلك ينام إلى وقت العمل ثم يذهب إلى عمله ولا ينسى مراقبة الله تعالى وذكره في جميع أوقاته وأن يحافظ على الصلوات الخمس في أوقاتها مع الجماعة، والذي ليس عنده عمل من الأفضل له أن ينام بعد الظهر ليرتاح وليستعين به على قيام الليل فيكون نومه عبادة.

وبعد صلاة العصر يقرأ أذكار المساء وما تيسر من القرآن الكريم وبعد المغرب وقت للعشاء والراحة وبعد ذلك يصلي العشاء والتراويح وبعد صلاة التراويح يقضي حوائجه الضرورية لحياته اليومية المنوطة به لمدة ساعتين تقريبا ثم ينام إلى أن يحين وقت السحور فيقوم ويذكر الله ويتوضأ ويصلي ما كتب له ثم يشغل نقسه فبل السحور وبعده بذكر الله والدعاء والاستغفار والتوبة إلى أن يحين وقت صلاة الفجر.

والخلاصة أنه ينبغي للمسلم الراجي رحمة ربه الخائف من عذابه أن يراقب الله تعالى في جميع أوقاته في سره وعلانيته وأن يلهج بذكر الله تعالى قائما وقاعدا وعلى جنبه كما وصف الله المؤمنين بذلك، ومن علامات القبول لزوم تقوى الله عز وجل لقوله تعالى إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين وسلم تسليما كثيرا.

الشخصيه : DaNgeRouS
السيرفر : شهريار
__________________
أمحي كل ذنوبك في دقيقتين ما بتكفلك شئ

http://www.ouarsenis.com/2minutes.htm

اربح مليوون حسنة اكيد انت محتاجهم

http://www.blncyah.com/mlion.htm

Facebook Account
FB.com/Ahmad.NaBiL11

معتزل كونكر


الهوية : DaNgeRouS
السيرفر : المريخ
a7mmd2010 غير متواجد حالياً  
قديم 08-01-2011, 12:01 PM   #4
ahmed.mousa
قهر فعال
 
الصورة الرمزية ahmed.mousa
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: Egypt
المشاركات: 2,243
معدل تقييم المستوى: 452982
ahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى ahmed.mousa إرسال رسالة عبر Skype إلى ahmed.mousa
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم


رمضان شهر الصيام

رمضان افضل واجل الشهور الهجرية حيث يغفر الله لكل عباده التوابين فيه

فتنتشر فيه البهجة والفرحة فى كل مسلم بعد عناء الصوم

ويذهب فيه المصلون الى صلاة التراويح ويخشعون لله ويدعونه

ان يغفر لهم ويرزقهم ويهديهم الى الخير

وفى هذا الشهر الفضيل ليل القدر التى تكون فيها ملائكة الرحمة فى السماء الدنيا

يغفر الله للمستغفرين ويجيب دعوات عباده المسلمين الساجدين له

كما ان فى شهر رمضان ياتى على الناس فرحة ليسه لها شبيه فى بقية الشهور

وفيه يسهر الناس حتى اوقات متأخرة منهم من يسبح الله ومنهم من يصلى ومنهم

ايضاً من يمار الهوايات وافضل ما فى هذا تجمع الناس فى تجمعات وقضاء الوقت معاً

كاسرة وعائلة واحدة خاشة ساجدة لخالق السموات والارض

حتى بعد انقضاء هذا الشهر رغن فرح المسلين بالعيد الا انهم قد شعرو بالحزن لان

هذا الشهر الفضيل قد انتهم فمنهم من يفكر ماذا فعلت فى هذا الشهر هل استغللته

افضل استغلال ومنهم من يفكر فى الاوقات السعيد التى قضها فى هذا الشهر الفضيل

شهر رمضان شعر جمع بين الفرحة والتقوى والله يكافء المسلمين بعد عناء الصوم

وبعد هذا الشهر الفضيل بالعيد يمحى عنهم عناء الصيام حتى يتذكرو هذا الشهر بالخير

ااااه يارمضان يالك من شهر جميل

النهاية

الاسم : AhmedMousa

السيرفر : مرجانه

__________________

Die for your
PRINCIPLES
or Die in vain ........................




آخر تعديل بواسطة ahmed.mousa ، 08-29-2011 الساعة 10:42 PM
ahmed.mousa غير متواجد حالياً  
قديم 08-01-2011, 12:02 PM   #5
ahmed.mousa
قهر فعال
 
الصورة الرمزية ahmed.mousa
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: Egypt
المشاركات: 2,243
معدل تقييم المستوى: 452982
ahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond reputeahmed.mousa has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى ahmed.mousa إرسال رسالة عبر Skype إلى ahmed.mousa
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة a7mmd2010 مشاهدة المشاركة
الحمد لله رب العالمين وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله - صلى الله عليه وسلم وعلى آله وأصحابه أجمعين وبعد:

فقد كان سلفنا الصالح من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم والتابعين لهم بإحسان يهتمون بشهر رمضان ويفرحون بقدومه، كانوا يدعون الله أن يبلغهم رمضان ثم يدعونه أن يتقبله منهم، كانوا يصومون أيامه ويحفظون صيامهم عما يبطله أو ينقصه من اللغو واللهو واللعب والغيبة والنميمة والكذب، وكانوا يحيون لياليه بالقيام وتلاوة القرآن، كانوا يتعاهدون فيه الفقراء والمساكين بالصدقة والإحسان وإطعام الطعام وتفطير الصوام، كانوا يجاهدون فيه أنفسهم بطاعة الله ويجاهدون أعداء الإسلام في سبيل الله لتكون كلمة الله هي العليا ويكون الدين كله لله فقد كانت غزوة بدر الكبرى التي انتصر فيها المسلمون على عدوهم في اليوم السابع عشر من رمضان، وكانت غزوة فتح مكة في عشرين من رمضان حيث دخل الناس في دين الله أفواجا وأصبحت مكة دار إسلام.

فليس شهر رمضان شهر خمول ونوم وكسل كما يظنه بعض الناس ولكنه شهر جهاد وعبادة وعمل لذا ينبغي لنا أن نستقبله بالفرح والسرور والحفاوة والتكرم، وكيف لا نكون كذلك في شهر اختاره الله لفريضة الصيام ومشروعية القيام وإنزال القرآن الكريم لهداية الناس وإخراجهم من الظلمات إلى النور، وكيف لا نفرح بشهر تفتح فيه أبواب الجنة وتغلق فيه أبواب النار وتغل فيه الشياطين وتضاعف فيه الحسنات وترفع الدرجات وتغفر الخطايا والسيئات.

ينبغي لنا أن ننتهز فرصة الحياة والصحة والشباب فنعمرها بطاعة الله وحسن عبادته وأن ننتهز فرصة قدوم هذا الشهر الكريم فنجدد العهد مع الله تعالى على التوبة الصادقة في جميع الأوقات من جميع الذنوب والسيئات، وأن نلتزم بطاعة الله تعالى مدى الحياة بامتثال أوامره واجتناب نواهيه لنكون من الفائزين { يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ }. وصدق الله العظيم إذ يقول: { وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا }.

وأن نحافظ على فعل الواجبات والمستحبات وترك المحرمات والمكروهات في رمضان وغيره عملا بقول الله تعالى: { وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ } أي حتى تموت وقوله تعالى: { قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ لَا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ }.

ينبغي أن نستقبل هذا الشهر الكريم بالعزيمة الصادقة على صيامه وقيامه إيمانا واحتسابا لا تقليدا وتبعية للآخرين، وأن تصوم جوارحنا عن الآثام من الكلام المحرم والنظر المحرم والاستماع المحرم والأكل والشرب المحرم لنفوز بالمغفرة والعتق من النار.

ينبغي لنا أن نحافظ على آداب الصيام من تأخير السحور إلى آخر جزء من الليل وتعجيل الفطر إذا تحققنا غروب الشمس والزيادة في أعمال الخير وأن يقول الصائم إذا شتم "إني صائم" فلا يسب من سبه ولا يقابل السيئة بمثلها بل يقابلها بالكلمة التي هي أحسن ليتم صومه ويقبل عمله.

يجب علينا الإخلاص لله عز وجل في صلاتنا وصيامنا وجميع أعمالنا فإن الله تعالى لا يقبل من العمل إلا ما كان صالحا وابتغي به وجهه، والعمل الصالح هو الخالص لله الموافق لسنة رسوله صلى الله عليه وسلم.

ينبغي للمسلم أن يحافظ على صلاة التراويح وهي قيام رمضان اقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه وخلفائه الراشدين واحتسابا للأجر والثواب المرتب عليها. قال صلى الله عليه وسلم: « من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه » متفق عليه. وأن يقوم المصلي مع الإمام حتى ينتهي ليكتب له قيام ليلة لحديث أبي ذر الذي رواه أحمد والترمذي وصححه.

وأن يحيي ليالي العشر الأواخر من رمضان بالصلاة وقراءة القرآن والذكر والدعاء والاستغفار اتباعا للسنة وطلبا لليلة القدر التي هي خير من ألف شهر - ثلاث وثمانين سنة وأربعة أشهر - وهي الليلة المباركة التي شرفها الله بإنزال القرآن فيها وتنزل الملائكة والروح فيها، وهي الليلة التي من قامها إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه، وهي محصورة في العشر الأواخر من رمضان فينبغي للمسلم أن يجتهد في كل ليلة منها بالصلاة والتوبة والذكر والدعاء والاستغفار وسؤال الجنة والنجاة من النار لعل الله أن يتقبل منا ويتوب علينا ويدخلنا الجنة وينجينا من النار ووالدينا والمسلمين، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر الأواخر من رمضان أحيا ليله وشد مئزره وأيقظ أهله ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم أسوة حسنة، وشد المئزر فسر باعتزال النساء وفسر بالتشمير في العبادة. وكان النبي صلى الله عليه وسلم يعتكف في العشر الأواخر من رمضان والمعتكف ممنوع من قرب النساء.

وينبغي للمسلم الصائم أن يحافظ على تلاوة القرآن الكريم في رمضان وغيره بتدبر وتفكر ليكون حجة له عند ربه وشفيعا له يوم القيامة وقد تكفل الله لمن قرأ القرآن وعمل بما فيه أن لا يضل في الدنيا ولا يشقى في الآخرة بقوله تعالى: { فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى }.

وينبغي أن يتدارس القرآن مع غيره ليفوزوا بالكرامات الأربع التي أخبر بها رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله: « وما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله في من عنده » رواه مسلم.

وينبغي للمسلم أن يلح على الله بالدعاء والاستغفار بالليل والنهار في حال صيامه وعند سحوره فقد ثبت في الحديث الصحيح أن الله تعالى ينزل إلى السماء الدنيا كل ليلة حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول: « من يدعوني فأستجيب له من يسألني فأعطيه من يستغفرني فاغفر له »، حتى يطلع الفجر رواه مسلم في صحيحه.

وورد الحث على الدعاء في حال الصيام وعند الإفطار وأن من الدعوات المستجابة دعاء الصائم حتى يفطر أو حين يفطر وقد أمر الله بالدعاء وتكفل بالإجابة { وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ } [غافر:60].

وينبغي للمسلم أن يحفظ أوقات حياته القصيرة المحدودة، فيما ينفعه من عبادة ربه المتنوعة القاصرة، والمتعدية ويصونها عما يضره في دينه ودنياه وآخرته وخصوصا أوقات شهر رمضان الشريفة الفاضلة التي لا تعوض ولا تقدر بثمن وهي شاهدة للطائعين بطاعاتهم وشاهدة على العاصين والغافلين بمعاصيهم وغفلاتهم.

وينبغي تنظيم الوقت بدقة لئلا يضيع منه شيء بدون عمل وفائدة فإنك مسئول عن أوقاتك ومحاسب عليها ومجزي على ما عملت فيها.

تنظيم الوقت

ويسرني أن أتحف القارئ الكريم برسم خطة مختصرة لتنظيم أوقات هذا الشهر الكريم، ولعلها أن يقاس عليها ما سواها من شهور الحياة القصيرة فينبغي للمسلم إذا صلى الفجر أن يجلس في المسجد يقرأ القرآن الكريم وأذكار الصباح ويذكر الله تعالى حتى تطلع الشمس وبعد طلوعها بحوالي ربع ساعة أي بعد خروج وقت النهي يصلي ركعتين أو ما شاء الله ليفوز بأجر حجة وعمرة تامة كما في الحديث الذي رواه الترمذي وحسنه.

ولنا في رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وأصحابه الكرام أسوة حسنة فقد كانوا إذا صلوا الفجر جلسوا في المسجد يذكرون الله تعالى حتى تطلع الشمس، ويلاحظ أن المسلم إذا جلس في مصلاه لا يزال في صلاة وعبادة كما وردت السنة بذلك وبعد ذلك ينام إلى وقت العمل ثم يذهب إلى عمله ولا ينسى مراقبة الله تعالى وذكره في جميع أوقاته وأن يحافظ على الصلوات الخمس في أوقاتها مع الجماعة، والذي ليس عنده عمل من الأفضل له أن ينام بعد الظهر ليرتاح وليستعين به على قيام الليل فيكون نومه عبادة.

وبعد صلاة العصر يقرأ أذكار المساء وما تيسر من القرآن الكريم وبعد المغرب وقت للعشاء والراحة وبعد ذلك يصلي العشاء والتراويح وبعد صلاة التراويح يقضي حوائجه الضرورية لحياته اليومية المنوطة به لمدة ساعتين تقريبا ثم ينام إلى أن يحين وقت السحور فيقوم ويذكر الله ويتوضأ ويصلي ما كتب له ثم يشغل نقسه فبل السحور وبعده بذكر الله والدعاء والاستغفار والتوبة إلى أن يحين وقت صلاة الفجر.

والخلاصة أنه ينبغي للمسلم الراجي رحمة ربه الخائف من عذابه أن يراقب الله تعالى في جميع أوقاته في سره وعلانيته وأن يلهج بذكر الله تعالى قائما وقاعدا وعلى جنبه كما وصف الله المؤمنين بذلك، ومن علامات القبول لزوم تقوى الله عز وجل لقوله تعالى إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين وسلم تسليما كثيرا.

الشخصيه : DaNgeRouS
السيرفر : شهريار

هههههههههههههه د مسبقة تكتب من دماغك مش تنقل من النت
__________________

Die for your
PRINCIPLES
or Die in vain ........................



ahmed.mousa غير متواجد حالياً  
قديم 08-01-2011, 12:48 PM   #6
DRDeAtH
قهر فعال
 
الصورة الرمزية DRDeAtH
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: ام الدنيا
المشاركات: 1,313
معدل تقييم المستوى: 247842
DRDeAtH has a reputation beyond reputeDRDeAtH has a reputation beyond reputeDRDeAtH has a reputation beyond reputeDRDeAtH has a reputation beyond reputeDRDeAtH has a reputation beyond reputeDRDeAtH has a reputation beyond reputeDRDeAtH has a reputation beyond reputeDRDeAtH has a reputation beyond reputeDRDeAtH has a reputation beyond reputeDRDeAtH has a reputation beyond reputeDRDeAtH has a reputation beyond repute
افتراضي

كل عام وانتم بخير
®>DR..DeAtH<
زمرد
__________________
تم ترك كونكر لابد
لابد لابد لابد
انا وصديقى ريبرى
لمه يكون مستقبلك قدام
لعبه طبعا مستقبلك اهم
باقى سنه ونص والواحد يقعد على القهوه او يشتغل
فاظن ان القهوه احسن من كونكر 100 مره
هيوحشنى كل الناس الى بحبهم والى بكرهم
والى بيحبونى والى بيكرهونى
امنيتنى الاخيره ربنا يحمى مصر
والكل الشباب تشتغل وانا اولهم يارب
ارجو مسح العضويه علشان شوشو مش
يوزنى ارجع تانى
بالتوفيق للجميع
DRDeAtH غير متواجد حالياً  
قديم 08-01-2011, 01:17 PM   #7
ahmedsaid9729
قهر جديد
 
الصورة الرمزية ahmedsaid9729
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 9
معدل تقييم المستوى: 0
ahmedsaid9729 is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى ahmedsaid9729
افتراضي شهر رمضان

"بسم الله الرحمن الرحيم"


-فضل الصيام:

يعلم المسلم الصبر على العطش والجوع وتحمل المصاعب في سبيل الله.
يشعر المسلم بشعور الفقراء والمحتاجين عندما يحرم من الطعام والشراب.
ينمي (يزيد) عند المسلم الانضباط ومحاسبة الذات فيلتزم الصائم الأخلاق الحميدة.
يشعر المسلمون بالأخوة والتعاون والتكافل بين الأغنياء والفقراء في رمضان.

-ما هي الفوائد الصحية للصوم؟

أثبت الطب الحديث أن الصوم يريح المعدة وينظم عمل الجهاز الهضمي
ويخلص الجسم من الزوائد والسموم.
هذا إذا ما اتبع الصائم آداب الإفطار فتناول بعض التمر والماءأو الشوربة
والسلطة وارتاح قليلاً أو قام لصلاة المغرب ثم أتم تناول وجبته باعتدال ,
فلا يبالغ (أي يكثر) في طعامه أو شرابه.

-مبطلات الصيام:

الأكل والشرب عمدًا، فمن قصد أن يأكل أو أن يشرب فقد بطل صومه،
أما إذا نسي فلا يبطل صومه و عليه أن يتمّه، قال رسول الله صلى الله
عليه وسلم:
"إذا نسي أحدكم فأكل أو شرب فليتم صومه فإنما أطعمه الله وسقاه".
التقيؤ: من تقيأ أي أفرغ شيئًا مما في معدته عمدًا، فقد بطل صومه.
أما من اضطر إلى ذلك، فتقيأ دون
قصد فلا يبطل صومه.

-مبيحات الافطار:

السفر لمسافات بعيدة يصعب على الصائم معها تحمّل الجوع والعطش.
المرض الذي قد يصعب معه الصوم، فقد يكون المريض بحاجة إلى
تناول الدواء والطعام، والصيام قد يؤخّرالشفاء.
الحمل والإرضاع - يسمح للمرأة المرضعة أو الحامل بالإفطار إذا
خافت على نفسها أو على ولدها..
كبر السن - يسمح لكبير السن الذي لا يستطيع الصيام الإفطار خوفًا
من أن يسبّب له الصيام المرض أو
الأذى.
الجوع والعطش الشديدان اللذان يصعب تحمّلهما وقد يؤدّيان بالصائم
إلى الهلاك.

-قصة نزول القرآن الكريم:

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يبتعد عن أهل مكة لأنهم يعبدون
الأصنام ويذهب إلى غار حراء في جبل قريب. كان يأخذ معه طعامه وشرابه
ويبقى في الغار أيامًا طويلة. يتفكّر فيمن خلق هذا الكون …
وفي يوم من أيام شهر رمضان وبينما كان رسول الله يتفكّر في خلق السموات
والأرض أنزل الله تعالى عليه الملك جبريل، وقال للرسول: "اقرأ" فقال الرسول صلى
الله عليه وسلم: "ما أنا بقارئ"، وكرّرها عليه جبريل ثلاث مرّات، وكان الرسول صلى
الله عليه وسلم يقول في كل مرّة: "ما أنا بقارئ". وفي المرّة الأخيرة
قال الملك جبريل عليه السلام: "اقرأ باسم ربّك الذي خلق. خلق الإنسان من علق.
اقرأ وربّك الأكرم. الذي علّم بالقلم. علّم الإنسان ما لم يعلم"
وكانت هذه الآيات الكريمة أوّل ما نزل من القرآن الكريم. حفظ سيدنا محمد
صلى الله عليه وسلم ما قاله جبريل عليه السلام.
عاد الرسول صلى الله عليه وسلم خائفًا مذعورًا إلى زوجته السيدة خديجة وكان
يرتجف فقال لها:"زمّليني، زمّليني" (أي غطّيني). ولما هدأت نفسه وذهب عنه الخوف
أخبر زوجته بما رأى وسمع فطمأنته وقالت له: "أبشر يا ابن عم، إني لأرجو أن تكون
نبي هذه الأمة".
كان الرسول قد بلغ الأربعين من عمره عندما أنزل عليه القران الكريم.

-ليلة القدر:

هي الليلة التي أنزل فيها القرآن الكريم. سميت بهذا الاسم " القدر"
لأنها ليلة ذات قدر، أي لها شرف ومنزلة حيث نزل فيها كلام الله.
ولهذه الليلة فضل كبير، فقد فضّلها الله سبحانه وتعالى على سائر الليالي
وجعلها خيرًا من ألف شهر، يعطي الله مَن عَبَدَهُ فيها وعمل الخير ثوابًا عظيمًا.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غفر
له ما تقدّم من ذنبه". وفي هذه الليلة تنزل الملائكة ومعهم جبريل عليه السلام
على عباد الله المؤمنين يشاركونهم عبادتهم وقيامهم ويدعون لهم بالمغفرة والرحمة.

بيّن الرسول عليه الصلاة والسلام أنّ ليلة القدر تكون في إحدى الليالي الوتر
العشر الأواخر من شهر رمضان. وقد اعتاد المسلمون الاحتفال بإحياء هذه الليلة
المباركة في ليلة السابع والعشرين من شهر رمضان الفضيل.

يحيي المسلمون ليلة القدر بذكر الله تعالى وعبادته فيكثرون فيها من الصلاة
وتلاوة القرآن الكريم وعمل الخير. ويدعو المسلم بما شاء من طلب الخيرات
في الدنيا والآخرةلنفسه ولوالديه ولأهله وللمسلمين. وتقام ليلة القدر في المسجد
ويجاز قيامها في البيت.

-صلاة التراويح:

هي صلاة يؤدّيها المسلم في كل ليلة من ليالي شهر رمضان المبارك
بعد صلاة العشاء وقبل صلاة الوتر. عدد ركعات صلاة الوتر ثماني ركعات
وتصلى ركعتين ركعتين. يقرأ الإمام الفاتحة وما تيسر من القرآن الكريم في
كل ركعة ويسلم كل ركعتين ثم يستريح الإمام والمصلون كل أربع ركعات.
وقد حرص الرسول عليه الصلاة والسلام على تأدية صلاة التراويح ولم يتركها
إلا مرّات معدودة.

لماذا ترك الرسول عليه الصلاة والسلام تأدية صلاة التراويح؟
تركها الرسول عليه الصلاة والسلام بعض مرّات حتى لا تفرض على الناس
فتصبح كالصلوات الخمس المفروضة.

-سلوك الصائم:

الصوم ليس مجرد امتناع عن الطعام والشراب، بل هو أيضًا امتناع عن معصية الله .
قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "من لم يدع قول الزور والعمل به فليس لله حاجة أن
يدع طعامه وشرابه"، أي من لم يترك قول الكذب والعمل به فلا فائدة من صيامه.
ويقول كذلك: "كم من صائم ليس له من صيامه إلا الجوع والعطش"، فالصيام ينقّي
القلب وعلى المسلم أن يلتزم بالأخلاق الطيبة والسلوك القويم في رمضان.
ومن المهم أن نتذكر أنه على المسلم أن يتصف بالأخلاق الحميدة دائمًا وأن يستغل
شهر رمضان لتدريب النفس على هذه الأخلاق.

الاعتذار عن الخطأ والتسامح
شهر رمضان شهر التسامح والغفران والمسلم في هذا الشهر يتحلّى بالأخلاق الكريمة
ويعامل الناس معاملة حسنة، وإذا أخطأ المسلم في حق أخيه ندم على ذلك وسارع بالاعتذار إليه.
عزيزي/عزيزتي: إذا أخطأت في حق صديق، جار، زميل أو أي شخص اغتنم فرصة
شهر رمضان وبادر بارسال بطاقةاعتذار إليه.


*.وكل عام وانتم بخير.*
السيرفر : شهرزاد
اسم الشخصيه : nor20
__________________
الاسم داخل اللعبه/nor20
السيرفر/شهرزاد
تروجان128>>>تروجان 130 >>> تروجان 115 وفى تقدم ان شاء الله
العتاد
تاج فاخر 112 +4
قلاده فاخره 112 +4
خاتم فاخر 116 +4
حذاء فاخر 120 +3
مضرب فاخر 120 مقبس تنين فاخره +4
مضرف فاخر 120 مقبس +4
برج فاخر +6 مقبس جوهرة مجد نقيه
مروحه فاخره +5 مقبس جوهرة رعد نقيه
جواد +4
الزى الاضافى
السماء الاسود
ahmedsaid9729 غير متواجد حالياً  
قديم 08-01-2011, 02:52 PM   #8
Sasuke*Utchiha
Banned
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: في مكتب الهوكاجي
المشاركات: 1,510
معدل تقييم المستوى: 187865
Sasuke*Utchiha has a reputation beyond reputeSasuke*Utchiha has a reputation beyond reputeSasuke*Utchiha has a reputation beyond reputeSasuke*Utchiha has a reputation beyond reputeSasuke*Utchiha has a reputation beyond reputeSasuke*Utchiha has a reputation beyond reputeSasuke*Utchiha has a reputation beyond reputeSasuke*Utchiha has a reputation beyond reputeSasuke*Utchiha has a reputation beyond reputeSasuke*Utchiha has a reputation beyond reputeSasuke*Utchiha has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى Sasuke*Utchiha إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Sasuke*Utchiha
افتراضي

محجوز محجوووووووووووووووووووووز
Sasuke*Utchiha غير متواجد حالياً  
قديم 08-01-2011, 04:03 PM   #9
memomarawan
قهر نشيط
 
الصورة الرمزية memomarawan
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: twin sity - pk Arena
المشاركات: 430
معدل تقييم المستوى: 29252
memomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل ICQ إلى memomarawan إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى memomarawan إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى memomarawan إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى memomarawan إرسال رسالة عبر Skype إلى memomarawan
Smile

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله

كل شي عن الشهر الكريم (شهر رمضان)




فضل الصيام


الصوم طاعة لله سبحانه وتعالى. قال محمد صلى الله عليه وسلم:

"من صام رمضان أيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدّم من


ذنبه".


وينال الصائم رضى الله سبحانه وتعالى. قال محمد صلى الله عليه وسلم:


"للصائم فرحتان يفرحهما، إذا أفطر فرح وإذا لقي


ربّه فرح".



يعلم المسلم
الصبر على العطش والجوع وتحمل المصاعب في سبيل الله.


يشعر المسلم
بشعور الفقراء والمحتاجين عندما يحرم من الطعام والشراب.



ينمي (يزيد) عند
المسلم الانضباط ومحاسبة الذات فيلتزم الصائم الأخلاق الحميدة.



يشعر المسلمون
بالأخوة والتعاون والتكافل بين الأغنياء والفقراء في رمضان.



ما هي الفوائد الصحية للصوم؟
أثبت الطب الحديث أن الصوم يريح المعدة وينظم عمل الجهاز الهضمي
ويخلص الجسم من الزوائد والسموم.
هذا إذا ما اتبع الصائم آداب الإفطار فتناول بعض التمر والماءأو الشوربة
والسلطة وارتاح قليلاً أو قام لصلاة المغرب ثم أتم تناول وجبته باعتدال ,
فلا يبالغ (أي يكثر) في طعامه أو شرابه.


مبيحات الافطار

السفر لمسافات

بعيدة يصعب على الصائم معها تحمّل الجوع والعطش


المرض الذي قد
يصعب معه الصوم، فقد يكون المريض بحاجة إلى
تناول الدواء والطعام، والصيام قد يؤخّرالشفاء



الحمل والإرضاع -
يسمح للمرأة المرضعة أو الحامل بالإفطار إذا
خافت على نفسها أو على ولدها..



كبر السن - يسمح
لكبير السن الذي لا يستطيع الصيام الإفطار خوفًا
من أن يسبّب له الصيام المرض أو
الأذى



الجوع والعطش الشديدان اللذان يصعب تحمّلهما وقد يؤدّيان بالصائم
إلى الهلاك.






السفر لمسافات بعيدة يصعب على الصائم معها تحمّل الجوع والعطش.



المرض الذي قد
يصعب معه الصوم، فقد يكون المريض بحاجة إلى
تناول الدواء والطعام، والصيام قد يؤخّرالشفاء.



الحمل والإرضاع - يسمح للمرأة المرضعة أو الحامل بالإفطار إذا
خافت على نفسها أو على ولدها..



كبر السن - يسمح لكبير السن الذي لا يستطيع الصيام الإفطار خوفًا
من أن يسبّب له الصيام المرض أو
الأذى.



الجوع والعطش الشديدان اللذان يصعب تحمّلهما وقد يؤدّيان بالصائم
إلى الهلاك.




من إباحة الإفطار لأصحاب هذه الأعذار نستنتج
أن الدين الإسلامي دين يسر ورحمة،
قال تعالى :"يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر".



قصة نزول القران الكريم


كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يبتعد عن أهل مكة لأنهم يعبدون
الأصنام ويذهب إلى غار حراء في جبل قريب. كان يأخذ معه طعامه وشرابه
ويبقى في الغار أيامًا طويلة. يتفكّر فيمن خلق هذا الكون …
وفي يوم من أيام شهر رمضان وبينما كان رسول الله يتفكّر في خلق السموات
والأرض أنزل الله تعالى عليه الملك جبريل، وقال للرسول: "اقرأ" فقال
الرسول صلى
الله عليه وسلم: "ما أنا بقارئ"، وكرّرها عليه جبريل ثلاث مرّات، وكان الرسول صلى
الله عليه وسلم يقول في كل مرّة: "ما أنا بقارئ". وفي المرّة الأخيرة
قال الملك جبريل عليه السلام: "اقرأ باسم ربّك الذي خلق. خلق الإنسان من
علق.
اقرأ وربّك الأكرم. الذي علّم بالقلم. علّم الإنسان ما لم يعلم"
وكانت هذه الآيات الكريمة أوّل ما نزل من القرآن الكريم. حفظ سيدنا محمد
صلى الله عليه وسلم ما قاله جبريل عليه السلام.
عاد الرسول صلى الله عليه وسلم خائفًا مذعورًا إلى زوجته السيدة خديجة
وكان
يرتجف فقال لها:"زمّليني، زمّليني" (أي غطّيني). ولما هدأت نفسه وذهب عنه الخوف
أخبر زوجته بما رأى وسمع فطمأنته وقالت له: "أبشر يا ابن عم، إني لأرجو أن تكون نبي هذه الأمة".

كان الرسول قد بلغ الأربعين من عمره عندما أنزل عليه القران الكريم.

لماذا عاد الرسول صلى الله عليه وسلم من غار حراء خائفًا
مذعورًا؟
اكتب لنا إجابتك. (في الردود)


الاسم : الملكking.

السيرفر : عطارد

يــــــــــــتـــــــــــــبــــــــــع

آخر تعديل بواسطة memomarawan ، 08-01-2011 الساعة 04:19 PM سبب آخر: كتابه كل ما في قلبي
memomarawan غير متواجد حالياً  
قديم 08-01-2011, 04:08 PM   #10
عصومة بطل قهر
قهر نشيط
 
الصورة الرمزية عصومة بطل قهر
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 118
معدل تقييم المستوى: 38963
عصومة بطل قهر has a reputation beyond reputeعصومة بطل قهر has a reputation beyond reputeعصومة بطل قهر has a reputation beyond reputeعصومة بطل قهر has a reputation beyond reputeعصومة بطل قهر has a reputation beyond reputeعصومة بطل قهر has a reputation beyond reputeعصومة بطل قهر has a reputation beyond reputeعصومة بطل قهر has a reputation beyond reputeعصومة بطل قهر has a reputation beyond reputeعصومة بطل قهر has a reputation beyond reputeعصومة بطل قهر has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى عصومة بطل قهر إرسال رسالة عبر Skype إلى عصومة بطل قهر
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

كل عام وانتم بخير بمناسبة حلول شهر رمضان


رمضان من اهم شهور السنة هو الشهر الرحمة و الغفران
اثبت الطب ان الصوم من افضل العوامل التى تساعد على علاج كل الامراض التى فى الجسم
رمضان من افضل الشهور يفرح فيه الاطفال و يسعدون
__________________
البطاقة الاجرامية

الاسم السيرفر
XxXsasaXxX المريخ

لا أله الا الله محمد رسول الله
عصومة بطل قهر غير متواجد حالياً  
قديم 08-01-2011, 04:28 PM   #11
memomarawan
قهر نشيط
 
الصورة الرمزية memomarawan
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: twin sity - pk Arena
المشاركات: 430
معدل تقييم المستوى: 29252
memomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond reputememomarawan has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل ICQ إلى memomarawan إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى memomarawan إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى memomarawan إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى memomarawan إرسال رسالة عبر Skype إلى memomarawan
Smile

الاتباع :

ليلة القدر

هي الليلة التي
أنزل فيها القرآن الكريم. سميت بهذا الاسم " القدر"
لأنها ليلة ذات قدر، أي لها شرف ومنزلة حيث نزل فيها كلام الله.
ولهذه الليلة فضل كبير، فقد فضّلها الله سبحانه وتعالى على سائر الليالي
وجعلها خيرًا من ألف شهر، يعطي الله مَن عَبَدَهُ فيها وعمل الخير ثوابًا
عظيمًا.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا
غفر
له ما تقدّم من ذنبه". وفي هذه الليلة تنزل الملائكة ومعهم جبريل عليه
السلام
على عباد الله المؤمنين يشاركونهم عبادتهم وقيامهم ويدعون لهم بالمغفرة
والرحمة.

بيّن الرسول عليه الصلاة والسلام أنّ ليلة القدر تكون في إحدى الليالي
الوتر
العشر الأواخر من شهر رمضان. وقد اعتاد المسلمون الاحتفال بإحياء هذه
الليلة
المباركة في ليلة السابع والعشرين من شهر رمضان الفضيل.

يحيي المسلمون ليلة القدر بذكر الله تعالى وعبادته فيكثرون فيها من الصلاة

وتلاوة القرآن الكريم وعمل الخير. ويدعو المسلم بما شاء من طلب الخيرات
في الدنيا والآخرةلنفسه ولوالديه ولأهله وللمسلمين. وتقام ليلة القدر في
المسجد
ويجاز قيامها في البيت.


قال تعالى :



صلاة التراويح


هي صلاة يؤدّيها
المسلم في كل ليلة من ليالي شهر رمضان المبارك
بعد صلاة العشاء وقبل صلاة الوتر. عدد ركعات صلاة الوتر ثماني ركعات
وتصلى ركعتين ركعتين. يقرأ الإمام الفاتحة وما تيسر من القرآن الكريم في
كل ركعة ويسلم كل ركعتين ثم يستريح الإمام والمصلون كل أربع ركعات.
وقد حرص الرسول عليه الصلاة والسلام على تأدية صلاة التراويح ولم يتركها
إلا مرّات معدودة.


لماذا ترك
الرسول عليه الصلاة والسلام تأدية صلاة التراويح؟
تركها الرسول عليه الصلاة والسلام بعض مرّات حتى لا تفرض على الناس
فتصبح كالصلوات الخمس المفروضة.


صدقة الفطر

هي مقدار محدّد
من المال يعطيه المسلم للفقراء في شهر رمضان
بنية التقرب لله تعالى. تجب صدقة الفطر على كل مسلم سواء كان ذكرًا
أم أنثى، صغيرًا أم كبيرًا، غنيًا أم فقيرًا.
على المسلم أن يخرج صدقة الفطر عن نفسه وعن كل من تجب عليه
نفقته كالزوجة والأبناء والوالدين الفقيرين.
ما هي فوائد مشروعية صدقة الفطر؟
من فوائد مشروعية صدقة الفطر أنها تعين الفقراء والمحتاجين والمساكين
وتغنيهم عن الحاجة والسؤال في يوم العيد. كما أن صدقة الفطر تطهّر وتزكّي
نفس الصائم.


ساعدوا علي :
سمع علي خطبة صلاة الجمعة التي تحث على التصدق للفقراء والمحتاجين
فقرر أن يجعل جزءًا من مصروفه لهؤلاء المحرومين. وعندما غادر الحرم
الشريف وجد العديد من السائلين (الشحاذين) الذين يلحون على المصلين
والمارة لإعطائهم بعض النقود. والغريب أن معظم هؤلاء الشحاذين من الشباب
والنساء المعافين (الأصحاء)، فاحتار علي هل يعطي أحد هؤلاء جزءًا من
مصروفه؟
كيف يميّز المحتاج فعلاً ممن يدعي الفقر؟


اتمني ان اكون وضحت شهر رمضان بمعني صحيح وكامل

واتمني من الجميع مقابل شهر رمضان بالتوبة والمغفرة الي الله

وكل عام وانتم بخير

اسم الشخصية: الملكking.
السيرفر : عطارد
memomarawan غير متواجد حالياً  
قديم 08-02-2011, 01:11 AM   #12
kill77
Banned
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 94
معدل تقييم المستوى: 3408
kill77 has a reputation beyond reputekill77 has a reputation beyond reputekill77 has a reputation beyond reputekill77 has a reputation beyond reputekill77 has a reputation beyond reputekill77 has a reputation beyond reputekill77 has a reputation beyond reputekill77 has a reputation beyond reputekill77 has a reputation beyond reputekill77 has a reputation beyond reputekill77 has a reputation beyond repute
Smile شهر رمضان المعظم

كل عام وانتم بخير

رمضان هو الشهر التاسع في التقويم الهجري وهو شهر مميز لدى المسلمين يث أنه يختلف عن باقي شهور السنة الهجرية. ما يميز هذا الشهر هو صيام المسلمين فيه من الفجر و حتى غروب الشمس. لشهر رمضان مكانة خاصة في نظر المسلمين؛ لأنهم يؤمنون أن القرآن نزل على رسول الله محمد في ليلة القدر من هذا الشهر في عام 610 م،حيث كان رسول الإسلام في غار حراء عندما جاء إليه الملك جبريل، وقال له "اقرأ باسم ربك الذي خلق" وكانت هذه هي الآية الأولى التي نزلت من القرآن، والقرآن أنزل من اللوح المحفوظ ليلة القدر جملة واحدة، فوضع في بيت العزة في سماء الدنيا في رمضان، ثم كان جبريل ينزل به مجزئا في الأوامر والنواهي والأسباب، وذلك في عشرين سنة.

أصل كلمة رمضان
--------------------

اختلف في اشتقاق كلمة رمضان فقيل: إنه من الرمض وهو شدة الحر فيقال: يَرْمَضُ رَمَضاً: اشتدَّ حَرُّه. وأَرْمَضَ الحَرُّ القومَ: اشتدّ عليهم قال ابن دريد: لما نقلوا أَسماء الشهور عن اللغة القديمة سموها بالأَزمنة التي هي فيها فوافَقَ رمضانُ أَيامَ رَمَضِ الحرّ وشدّته فسمّي به. الفَرّاء: يقال هذا شهر رمضان، وهما شهرا ربيع، ولا يذكر الشهر مع سائر أَسماء الشهور الهجرية. يقال: هذا شعبانُ قد أَقبل. وشهر رمضانَ مأْخوذ من رَمِضَ الصائم يَرْمَضُ إذا حَرّ جوْفُه من شدّة العطش، قال اللّه عزّ وجلّ: شهر رمضان الذي أُنزل فيه القرآن

فضل رمضان
---------------

من فضل رمضان ان فيه تفتح أبواب الجنة وتغلق أبواب النار، لقول النبي محمد
إذا كانت أول ليلة من رمضان ‏ ‏صفدت ‏ ‏الشياطين‏ ومردة ‏الجن وغلقت أبواب النار فلم يفتح منها باب وفتحت أبواب الجنة فلم يغلق منها باب ونادى مناد يا ‏ ‏باغي ‏ ‏الخير أقبل ويا ‏باغي ‏الشر أقصر ولله عتقاء من النار وذلك في كل ليلة

ويغفر الله لمن صام رمضان لقول النبي
‏من صام رمضان وقامه إيمانا‏ واحتسابا ‏غفر له ما تقدم من ذنبه

وفي رمضان تزكية للنفس وقرب من الله ،فيه أيضا تغلق أبواب النار وتصفد الشياطين وتفتح أبواب الرحمة.وقت الصيام في رمضان من بزوغ الفجر و حتى غروب الشمس, ذكر القرآن"..وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ثم أتموا الصيام إلى الليل.." ومعظم الصائمين يصحون قبل بزوغ الفجر ويتناولون وجبة صغيرة ويشربون الماء (تسمى هذه الوجبة السحور) استعداداً ليوم الصوم, وقد ورد عن فضل السحور أن الرسول قال"تسحروا فإن في السحور بركة"(متفق عليه). وفي الصوم أيضاً يجب أن يمتنع المسلم عن الكلام البذيء والفعل السيئ لقول النبي "إذا كان يوم صوم أحدكم؛ فلا يرفث ولا يصخب، فإن سابه أحد أو قاتله فليقل إني صائم وهو من اركان الاسلام

قيام رمضان
---------------

صلاة التراويح هي صلاة نافلة يصليها المسلمون (السنة) في رمضان, وقتها بعد صلاة العشاء إلى صلاة الفجر،صفتها مثنى مثنى ثم يوتر بواحده اي ركعتين ركعتين ثم يصلي ركعه واحده يدعوا فيهابما شاء من خيري الدنيا والاخرة,لم يصلها الرسول صلي الله عليه وسلم (جماعة) إلا ثلاثة ليال حتى لا تفرض على المسلمين الا انه كان يصليها طول حياته ولم يكن يدع قيام الليل لا سفرا ولا حضرا، و سن عمر بن الخطاب صلاتها جماعة حتى لا تتعدد الجماعات في المسجد الواحد حيث قال عنها " نعمت البدعة


ويكون لرمضان فانوس خاص به يلعب به الاطفال في هذا الشهر المعظم ومنها الكبير والصغير وتتفاوت اسعارها وغالبا ما تكون ذا طابع اسلامي وزخرفة اسلاميه مثل ما في الصوره التاليه :



واول من صنعه الفاطميون ولاكن للاسف اصبحت الصين هي من تقوم بتصنيعه وبدء يفقد هويته فـأصبح يتاخذ اشكال العرائس والاحصنه وشخصيات كارتونيه مثل BEN10 وهذا شي مؤسف للغايه

بدأ أول ظهور لفانوس رمضان في صدر الإسلام فى الإضاءة ليلاً للذهاب إلى المساجد وزيارة الأصدقاء والأقارب وقد عرف المصريون فانوس رمضان فى الخامس من شهر رمضان عام 358 هـ وقد وافق هذا اليوم دخول المعز لدين الله الفاطمي القاهرة ليلاً فاستقبله أهلها بالمشاعل والفوانيس وهتافات الترحيب وقد تحول الفانوس من وظيفته الأصلية فى الإضاءة ليلاً إلى وظيفة أخرى ترفيهية إبان الدولة الفاطمية حيث راح الأطفال يطوفون الشوارع والأزقة حاملين الفوانيس ويطالبون بالهدايا من أنواع الحلوى التي ابتدعها الفاطميون، كما صاحب هؤلاء الأطفال - بفوانيسهم - المسحراتى ليلاً لتسحير الناس ، حتى أصبح الفانوس مرتبطاً بشهر رمضان وألعاب الأطفال وأغانيهم الشهيرة فى هذا الشهر ومنها وحوي وحوي.


هذا وصلى الله ع محمد و ع اله وصحبه وسلم والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته وتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال والقيام والصيام



الاسم : KILL77
السيرفر : عطارد

آخر تعديل بواسطة kill77 ، 08-02-2011 الساعة 04:43 PM
kill77 غير متواجد حالياً  
قديم 08-02-2011, 01:54 AM   #13
قاهر.الوقت
قهر فعال
 
الصورة الرمزية قاهر.الوقت
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 1,050
معدل تقييم المستوى: 227354
قاهر.الوقت has a reputation beyond reputeقاهر.الوقت has a reputation beyond reputeقاهر.الوقت has a reputation beyond reputeقاهر.الوقت has a reputation beyond reputeقاهر.الوقت has a reputation beyond reputeقاهر.الوقت has a reputation beyond reputeقاهر.الوقت has a reputation beyond reputeقاهر.الوقت has a reputation beyond reputeقاهر.الوقت has a reputation beyond reputeقاهر.الوقت has a reputation beyond reputeقاهر.الوقت has a reputation beyond repute
افتراضي

المهم يا شباب الى ما يعرف شىء ما يفتى من عندو لان هذا دين

ما عندك معلومات كفاية اقرا من الانترنت و اكتب لان الدين تعلم وما فيها شىء لو تقرأ وتنقل بطريقتك
ولكن ان تضمن مشاركتك ان يكون النص القرأنى و السنى ثابت وتفسيرهم ثابت فى كلتا الحالتين
__________________
سبحان الله وبحمده عدد خلقه و رضا نفسه و مداد كلماتة و عدد الحركات و السكون و عدد ما كان وما سيكون

_._._._._._._._._._

اللهم ابعد عنا الهم والغم والحزن والكسل

_._._._._._._._._._

اللهم ابعد عنا الغرور و التكبر و التعالى و خشعنا فيك و اكرمنا يا كريم

_._._._._._._._._._


_._._._._._._._._._
قاهر.الوقت غير متواجد حالياً  
قديم 08-02-2011, 02:04 AM   #14
leyon2011
قهر جديد
 
الصورة الرمزية leyon2011
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 43
معدل تقييم المستوى: 53
leyon2011 is on a distinguished road
افتراضي DReeM vs leyoon2011

leyon2011 غير متواجد حالياً  
قديم 08-02-2011, 04:14 AM   #15
T.I.G.E.R
قهر جديد
 
الصورة الرمزية T.I.G.E.R
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 29
معدل تقييم المستوى: 43
T.I.G.E.R is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اولا كل عام وانت بخير

اما بعد

شهر رمضان المبارك

هو شهر يتم فتح ابواب الجنه واغلاق ابواب النار

ويجب على العبد ان يتقرب الي ربه بجميع انواع العباده واولها الصيام و الصلاة والزكاة الخ...

ولاننسى صلاة التروايح

والاهم العشر الاواخر من رمضان

ليلة القدر خير من الف شهر

^t.i.g.e.r^
مرجانه
__________________
الاسم:EnT7ArE

الشخصيه: وتر--محارب--راهب

المستوى: 115 وفي تقدم صاروخي

الرتبه: بارون

النقابه: D.a.M.a.R

السيرفر: قمر زمان
T.I.G.E.R غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن »03:42 PM.


 تعريب drfouly®
Powered by vBulletin® Version 3.8.4
.Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
قهر اون لاين عربية